البحوث الزراعية ينفذ ورشة عمل حول " أداة حوكمة لتوزيع مستدام لموارد المياه"
9/12/2021

نفذت مديرية بحوث المياه والتربة في المركز الوطني للبحوث الزراعية ورشة العمل التشاركية الأولى لمشروع " أداة حوكمة لتوزيع مستدام لموارد المياه في في البحر الأبيض المتوسط بالتعاون مع مديرية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية، من خلال تعاون أصحاب المصلحة نحو تحول نموذجي في إدارة المياه الجوفية من قبل المستخدم النهائي، والممول من برنامج الشراكة من أجل البحث والابتكار في منطقة البحر الابيض المتوسط (بريما) في منطقة الأزرق.

وقالت الدكتوره لونا الحديدي رئيس قسم بحوث المياه والتربة ومنسقة المشروع أن هذة الورشة استهدفت أصحاب العلاقة من مشغلين ومستخدمين ومزودين للمياه، بهدف تعزيز الإدارة الفعالة للمياه الجوفية والمحافظة على المخزون المائي المستدام عن طريق تطوير أداة ( GTOOI) يحركها المستخدم.

وإضافت الحديدي أن اهم نقاط القوة الأساسية لهذة الإداه هي توفير إطار عمل مشترك للتعاون والمشاركة بين مختلف مستخدمي المياه من اصحاب العلاقة، الأمر الذي سيمكنهم من تبادل المعلومات من أجل الوصول إلى الإدارة المثلى للمياه الجوفية لتحقيق التكاملية بالإنجاز ورفع سوية إدارة الحوكمة للمياه للنهوض بالقطاع الزراعي وتحقيق الاستدامة الزراعية.

و بدورها بينت الدكتوره مسنات الحياري مدير مديرية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية أهمية عقد ورشة Co creation Workshop في منطقة الأزرق بهدف دراسة تطوير برمجية للاستخدام الآمن للمياه الجوفية من أجل المحافظة على المخزون المائي المستدام، حيث تمت دراسة التحديات التي تواجه أصحاب العلاقة في منطقة الازرق من حيث استخدام المياه الجوفية والفرص المتاحة لزراعة المحاصيل العلفية المتحملة للملوحة والمحاصيل ذات الاستهلاك الاقل للمياه.

واكدت الحياري على ضرورة توعية المجتمع المحلي بطرق توفير المياه وادخال تقنيات الحصاد المائي، حيث تم عقد ثلاث مجموعات عمل وجمع بيانات من المشاركين حول اولويات المنطقة فيما يخص قطاع المياه وطرق الاستخدام الأمثل للمياه الجوفية وتم طرح الحلول المقترحة.

عدد المشاهدات: 30