مذكرة تفاهم بين شركة الفوسفات الأردنية و المركز الوطني للبحوث الزراعية
10/6/2021

وقعت شركة مناجم الفوسفات الأردنية والمركز الوطني للبحوث الزراعية، مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون في المجالات العلمية والبحثية والتدريبية، وتبادل الخبرات بين الطرفين، وبخاصة في مجال البحوث الزراعية المتعلقة بالتسميد وإعادة تدوير واستغلال مخلفات وبقايا صناعة الأسمدة الفوسفاتية كمادة الفسفوجبسوم.

وتأتي المذكرة التي، وقعها الرئيس التنفيذي لشركة مناجم الفوسفات المهندس عبدالوهاب الرواد، ومدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد، في إطار حرص الطرفين على تعزيز العلاقة بين القطاعين العام والخاص في مختلف المجالات، بما فيها المجال الزراعي والصناعي.

وأكد المهندس الرواد، حرص الفوسفات على التعاون مع المؤسسات الوطنية الحكومية الرائدة في البحث العلمي الزراعي، والاستفادة من الخبرات البحثية، خاصة في بحوث الأسمدة والبيئة والتغير المناخي، والاستفادة من الخبرات المتراكمة في المركز الوطني للبحوث الزراعية.

وقال إن الشركة تتطلع لمزيد من التعاون مع المركز وبخاصةً في مجال بحوث الأسمدة الزراعية، لمواكبة احتياجات ومتطلبات الاسواق المحلية والعالمية من الأسمدة الزراعية، مبينا أن الأسواق العالمية، باتت بحاجة إلى أنواع متخصصة من منتجات الأسمدة؛ لتحسين بيئة الإنتاج الزراعي ورفع جودته، وكذلك زيادة كفاءة العمليات الزراعية.

وبين أن الجمع بين الخبرة والتجربة والبحث العلمي في مجال صناعة الأسمدة، من خلال هذه المذكرة سينعكس بلا أدنى شك على القطاع الزراعي المحلي وجودة منتجاته.

بدوره، بين الدكتور حداد، أن هذه المذكرة ستكون نواة للتحديث والتطوير في العمل الزراعي المتخصص؛ من خلال تعزيز التعاون البحثي المشترك بين الطرفين في مجال الأسمدة، وانعكاس ذلك على القطاع الزراعي.

وقال إن المذكرة ستسهم في تبني تقنيات زراعية حديثة، تمكن من الاستخدام الأمثل للأسمدة الزراعية، وتوظيف مخرجات البحث العلمي، وتمكين الكوادر البحثية والصناعية من خلال التدريب والتأهيل وتطوير سلسلة القيمة المضافة.

وأكد أن المركز سيوظف بموجب المذكرة بالتعاون مع الفوسفات الخدمات المخبرية والدراسات البحثية اللازمة، وسيعمل كذلك على الاستفادة من خبرات شركة الفوسفات الأردنية في مجال الأسمدة.

وأشاد الدكتور حداد بدور شركة مناجم الفوسفات الأردنية، باعتبارها رافعة اقتصادية وعلمية وطنية، تسهم في رفد الاقتصاد الوطني بالصناعات التحويلية، والتي دخلت إلى الأسواق العالمية المختلفة.

كما عرض خلال توقيع المذكرة، لدور المركز في المساهمة بتطوير القطاع الزراعي الاردني، ورفده بالخبرات والكوادر البحثية، وجهوده كذلك في تعزيز الأمن الغذائي، وتخفيض كلف مدخلات الإنتاج الزراعي لتحقيق التنمية الشاملة.

عدد المشاهدات: 41